الأرصاد الأسترالية تؤكد استمرار ظاهرة النينو حتى نهاية 2015

أكدت هيئة الأرصاد الجوية الأسترالية أن ظاهرة النينو المناخية التي تؤثر على مناطق واسعة من العالم ستستمر حتى نهاية عام 2015.

 

وبينت الهيئة أن ثلاثة من ضمن خمسة نماذج للطقس توقعت اكتمال تشكل ظاهرة النينو، موضحة أن درجات الحرارة بالمنطقة المدارية من المحيط الهادي كانت أعلى كثيرا من عتبة النينو،  علاوة على التراجع المستمر في الرياح التجارية.

 

ونبهت أنه نتيجة للأحوال الجوية التي ترافق ظاهرة النينو؛ فلن تكون الظروف مهيئة لزراعة القمح في أستراليا وإنتاج السكر على مستوى العالم وهو ما قد يدعم الأسعار التي انخفضت في الآونة الاخيرة.

 

ويشار أن ظاهرة النينو المناخية تتسم بدفء سطح المياه في المحيط الهادي وتحدث كل أربعة أو 12 عاما؛ ما قد يتمخض عن موجات جفاف وحر شديد في آسيا وشرق افريقيا وهطول أمطار غزيرة وفيضانات في أمريكا الجنوبية.

 

وتجلب النينو أحوال طقس جافة دافئة لمعظم مناطق الساحل الشرقي لأستراليا ويزيد من حدة أحوال تقترب من الجفاف لبعض المناطق الشمالية الشرقية للساحل

 

ويتميز الشتاء خلال حدوث ظاهرة النينو بأنه أقل برودة من المعتاد والأمطار أقل أيضا في فصل الربيع على شرق أستراليا وستكون درجة الحرارة أعلى من المعتاد في النصف الجنوبي من أستراليا.

 

المزيد عن ظاهرة النينو وتأثيراتها من خلال: 

 

ما هي ظاهرة النينو

 

النينو تصل لارقام قياسية والمزيد من التطرف المناخي العالمي الاشهر القادمة

 

موجة الحر تطيح بالسجلات المناخية في لندن وباريس .. ومخاوف من استمرارها

لا توجد تعليقات

أضف تعليقاً



Powered by WP Robot